get pregnant

vendredi 24 février 2017

شاهد المقال

زوج ظن زوجته خانته فحدثت المفاجأة


زوج اصيبت امراءته بمرض فدخلت المستشفى

فجاءه الطبيب و دخل الزوج عنده
فقال له: سوف اخبرك مابها زوجتك لكن تمالك نفسك

فقال له: الزوج عسى ان يكون خير

قال الطبيب :بعد التحليل تأكدنا بأن امراءتك معها ايذز

فذهب الزوج مباشرة الى زوجته

قال لها : اظن انك عرفت سبب المرض

فسكتت الزوجة ولم تجاوبه

فقال لها : ماتوقعت ان اراها منك وانت تضنين نفسك تقية وتفعلين هذا في اخر عمرك

فقام الزوج بكتابة ورقة عليه طالق

وقال لها : غدا تاتيك ورقة الطلاق الرسمية و سبها ومشى
_____

 الزوج وهو خارج من المستشفى نداه الطبيب

فقال له: يجب ان نقوم بفحصك

فقال الزوج: اعوذ بالله هل يمكن ان اكون مصاب ؟

فقال الطبيب : يمكن فأنت تجامع زوجتك

فاخد الطبيب دمه لتحليل

فبعد يوم رجع الزوج لمعرفة نتيجة التحليل

فقال له الطبيب : هل تعرف ماهي المفاجأءة

فقال الزوج: ماهي المفاجأة

قال الطبيب : المرض الدي فيك

الايذز الدي تحمله اقدم من مرض زوجتك بكثير

 انت الذي تسببت في مرض زوجتك


ويضن هدا الزوج بان امراته خانته

لان معضم الناس ترى الناس بطبعها

الخائن يرى الناس خونا

والصالح يرى الناس صلاحا




     
     ا

mercredi 8 février 2017

شاهد المقال

شاب اقام علاقة غير شرعية مع فتاة ونكر بها




كان يقوم بالتعرف على الفتايات في الجامعة
وتعرف على فتاة واقام معها علاقة كاملة غير شرعية
مما اذى الى الحمل الفتاة منه
ولما علم اهل الفتاة واخبرتهم الحقيقة
ذهب اخ الفتاة الى شاب متهجما عليه
فقال له الشاب :
انا لا اعرف هذه البنت فإدهب و اعرف من اين جاءت بالحمل
فتركه اخو الفتاة لانه لايملك دليل على الشاب

و مع مرور الوقت
وفي احد الايام دخل الى بيته فوجد امه مغشيا عليه
فحاول الشاب ان يقضها فتصرخ وتسقط
فقال لها امي ماحدث ؟!
فقالت له امه : اختك
فقال :ما بها اختي
فقالت: انها حامل من ابن الجيران

فذهب الى ابن الجيران وبدأ بالتهجم عليه
فقاله ابن الجيران :
انا لا اعرف هذه البنت فإذهب و اعرف من اين جاءت بالحامل
فكانت هذه الكلمات كالسهم الذي اخترق قلب الشاب
لانها نفس الكلمات التي قالها لاخو الفتاة التي حملة منه
 وبعد ذلك تجرأ الام نفسية كبيرة

وبعد ذلك قرر ان يتجوز
وفي يوم الزفاف فوجد امراءته زانية من قبل
فتقول له : استر علي يسترك لله
فاإبتلع هذه الغصة بصعوبة
وقضى معها العديد من السنوات حتى انجبت منه طفلة

و في سن السادسة جاءت الطفلة تجري
فقال لها : ماحدث ؟!
فإذ بحارس العمارة اغتصب الفتاة


اخي الكريم اختي الكريمة لاتقل هذا كتيرا على هذا العاصي
فتللك الفتاة الجامعية التي بدأ بها في اول قصة
كان لها اخ فوجعا بها فكان جزاءه في اخته
فسيكون لها زوج يسعق بها فأبتيل بزوجته
وكان لها اب تقطع قلبه عليها فأبتيل بإبنته









شاهد المقال

امرأة لم تجهض ابنها المشوه فحدثت المفاجأة



 امرأة عاشت مع زوجها و لم ترزق بأولاد
وبعد عدة سنين حقق الله لها أمنيتها
وفي الشهر الخامس  ذهبت إلى الطبيب للاطمئنان على وضع الجنين
لتنصدم  هي وزوجها بكلام الطبيب :
الجنين الذي تحملينه مشوه
ويجب إسقاطه حفاظاً على حياتك لأنه قد يشكل خطراً كبيراً عليك عند الولادة
ذهبوا إلى أطباء كثيرين و النتيجة كانت نفسها
الزوجة رفضت إسقاط ابنها في حين أصر الزوج على ضرورة إسقاطه

فلماذا ينتظر أشهر لولادة طفل مشوه سيموت فوراً وربما تموت الأم بسببه
لكن الزوجة استمرت بالرفض قائلة:
هذا ما ارتضاه الله لي و سوف أرضى به
إن كان مشوه فأريد رؤيته ؛
لن أجهض إبني
قام الزوج بطرد زوجته إلى بيت أهلها
انقضت شهور الحمل وحصلت المفاجأة
حان موعد ولادة الطفل
خرج الأب من البيت راكضا إلى المشفى وهو حافي القدمين لأن ما سمعه افقده صوابه
فقد اتصل به أهل زوجته وقالوا له
تعال لترى أطفالك
نعم
الذي حدث أن ذلك الجنين المشوه الذي  لم يكن سوى اربعة اطفال
ولكن تجمعوا في رحم الأم بطريقة جعلت الشكل كأنه جسم واحد بأطراف كثيرة
وقد عجزت أجهزة التصوير الشعاعي عن إكتشاف ذلك رقم الدقة
ما نقوله هو : أن هذه الأم كانت جديرة بهذا العطاء الإلهي
لماذا
لأنها عندما صدمت بقول الأطباء اول ما نطق به لسانها هو الرضى بقضاء الله





vendredi 3 février 2017

شاهد المقال

قصة موثرة جدا بين الام و ابنها



كانت امه غاضبة منه جدا
حاول اضحاكها و مصالحتها فسألها :
ماما ماذا ستطبخين اليوم على الافطار
أجابت الام بغضب : سم
رد عليها مبتسما : حتى السم سيكون له مذاق لذيذ اذا كان من يدكِ
الام : اذهب من امامي
الابن : طيب ابتسمي
الام : اتركني و اذهب اريد ان انهي أعمالي
الابن : الى هذه الدرجة غاضبة مني يا امي ؟
الام : لا اريد ان ارى وجهك حتى تتعلم كيف تحترمني
الابن :  انا غاضب و لن أفطر اليوم معكِ
الام : تاكل السم الهاري
و خرج ليجلب لها شيئ ليصالحها ، لانه يعلم ان والدته طيبة القلب جدا و كلامها ليس نابع من قلبها و ستسامحه اكيد

و بعدساعتين حيث قرب وقت الافطار
الام : جهزوا الطاولة
و قالت في قلبها .. يمكن قسيت عليه الله لا يعطيني العافية
طبخت له الطعام المفضل لديه و لا يحلو الافطار الا بوجوده على الطاولة معي
البنت : ماما هل أضع الاكل على الطاولة باقي خمس دقائق فقط
الام : نعم ضعي الاكل و اتصلي باخوك على الهاتف و أخبريه ان ياتي حالا لم يتبقى الا دقائق على وقت الافطار و لا تقولي له انني طلبت منك الاتصال به ، حتى يعتذر و يشعر بقيمتي
البنت تتصل و لكن .. خارج نطاق التغطية
الام : الله يحميه و يرجعه بالسلامة
عند الاذان .. لم يرجع الابن و كانت الام تريد ان تفطر و لكنها قالت في نفسها : ابني حبيبي اكيد انه جائع الان و هو صائم .. الله لا يوفقني و لا يعطيني العافية
فجاءة ظهر خبر عاجل في التلفزيون ..
حادث مرور مريع
و كأن قلب الام قد توقف عن النبض و لم تستطع بلع اللقمة التي في فمها
ثم بدا قلبها ينبض بسرعة شديدة
و قالت للأب : رامي
الاب : ماذا به رامي ؟
الام : فيه شيئ

اتصل بعد عشر دقائق شخص و قال :
انا اعتذر عن الخبر
ان لله وان اليه راجعون
الام : لا انهم يكذبون و ستجدونه الان يدخل من الباب و يقبل يدي و يطلب رضاي
خرج الاب و ذهب للتأكد من الخبر
الام و هي في حالة ذهول ، اتصلت بالأب : طمني على رامي ، اكيد خرج مع أصدقائه ، اخبره ان والدته قد أعدت له الوجبة التي يحبها و لن أفطر ابدا الا اذا جاء هو و اكل معي
الاب باكيا : رامي مات
الام : مستحيل .. لقد تحدث الي صباحا و قال لي انه غاضب و لن يفطر معي اليوم ، ضع سماعة الهاتف على أذنه فانا احس عندما يتنفس
حبيبي ابني الغالي الله يرضا عليك تعال و انا و الله لست غاضبة منك ، فقط عِش .. أغضبني كما تشاء فقط ارجع .. انا راضية عليك ، بس لا تجعلهم يقولون انك استشهدت ، تنفس و دعني اسمع و احس بانفاسك
طيب اذا غاضب مني انا اراضيك

وصلت الام الى المستشفى و رأت الاب و قالت : اين ابني ....
الاب غارق في دموعه و أشار الى الغرفة
هرعت الام الى الغرفة و رأت لحاف ابيض و عليه دم احمر
صرخت الام : لماذا تغطون ابني بلحاف قذر !!!؟
رفعت الشرشف و رأت ابنها ساكت بلا حراك
حبيبي اصحى و شوف الاكلة الي بتحبها جبتها معي حتى تفطر ، اصحى حبيبي اذا كنت بتحبني فعلا حتى نفطر معا ، انا جائعة لماذا تتركني جائعة ؟
دخل الدكتور و هو يحمل بيده سوار فضة مكتوب عليه
 رضاكي همي يا امي
هذا ما وجدناه مع ولدكم
انهارت الام و صرخت باكية و أمسكت بقميص ابنها و هزت جسده و قالت : يعني لن